جامعة القدس المفتوحة

طالبتان من القدس المفتوحة تصممان برنامجًا محوسبًا لتسجيل حضور طلبة الجامعات إلكترونيًا أثناء تأدية الامتحانات من خلال بصمة الإصبع

نشر بتاريخ: 24-05-2017

تمكنت الطالبتان مآثر شديد ومادلين خالد من جامعة القدس المفتوحة بطولكرم من تصميم نظام محوسب يستخدم في تنفيذ عملية تسجيل حضور الطلبة خلال الامتحانات الجامعية إلكترونيًا، وبالاعتماد على بصمة الإصبع، عن طريق إعدادهما مشروع التخرج في تخصص أنظمة المعلومات الحاسوبية بكلية التكنولوجيا والعلوم التطبيقية، وجاء تحت عنوان:

(Fingerprint-Based Attendance Management System)

وأشرف على إعداد المشروع د. م. محمد أبو عمر أستاذ مساعد علوم الحاسوب وأنظمة المعلومات بفرع الجامعة في طولكرم، الذي أشار إلى نجاح الطالبتين في إعداد هذا المشروع ليصبح مشروعًا متكاملاً يمكن تطبيقه عمليًا من أجل توفير درجة عالية من الدقة في العمل، بالإضافة إلى توفير كثير من الوقت والجهد المبذولين في تسجيل وتدقيق كشوف الحضور والغياب للطلبة الجامعيين خلال الامتحانات الجامعية، مبينًا أن أهمية هذا المشروع تكمن بكونه ركيزة ً رئيسة في بناء الجامعات الإلكترونية(e-Universities).

وبين د. أبو عمر أن هذا المشروع نوقش ضمن جلسات نقاش مشاريع التخرج في تخصص أنظمة المعلومات الحاسوبية بكلية التكنولوجيا والعلوم التطبيقية، بحضور د. سلامة سالم مدير فرع الجامعة بطولكرم، الذي نقل للطلبة الخريجين ولذويهم تهاني أ. د. يونس عمرو رئيس الجامعة ومباركته على ما حققوه من إنجازات علمية مميزة تواكب التطورات التكنولوجية الراهنة والمرتبطة باحتياجات سوق العمل، مشيرًا إلى أهمية إعداد الطلبة في كلية التكنولوجيا لمشاريع تخرج ريادية وإبداعية تساعد في حل المشكلات الحياتية المختلفة، باستخدام تكنولوجيا وأنظمة المعلومات. 

وشارك في حضور جلسات النقاش د. سليمان الخليل عضو مجلس أمناء الجامعة، الذي أبدى إعجابه وفخره بالإنجازات العلمية المذهلة التي عرضها الطلبة في مشاريع تخرجهم، منوهاً بأن جامعة القدس المفتوحة أصبحت منارة للعلم  ورمزاً للإنجازات العلمية والبحثية فلسطينياً وعربياً ودولياً، مبينًا أن مجلس أمناء الجامعة ممثلاً برئيسه م. عدنان سمارة  ورئاسة الجامعة ممثلة بالأستاذ الدكتور يونس عمرو، يدعمون دائمًا مسيرة البحث العلمي في الجامعة لما لها من دور كبير في تطور الوطن وفي تحمل المسؤولية المجتمعية، مشدداً على ضرورة ترشح المشاريع المميزة للمجلس الأعلى للإبداع والتميز والعمل على تطبيقه عمليًا على أرض الواقع.

يذكر أن لجنة المناقشة تكونت من د. م. محمد أبو عمر رئيسًا، وعضوية كل من د. م. سليم جيوسي وأ. عصام حطاب.