جامعة القدس المفتوحة

رام الله والبيرة: المشاركة في المؤتمر العلمي السابع للجمعية الخيرية الإسلامية

نشر بتاريخ: 02-05-2017

شارك فرع جامعة القدس المفتوحة برام الله والبيرة في أعمال المؤتمر العلمي السابع  الذي تضمن أوراقاً بحثية من أعمال الطلبة، وجاء بتنظيم من  الجمعية الخيرية الإسلامية، ومثّل الجامعة فيه عضو هيئة التدريس د. ماجد حمايل، ومترجمة لغة الإشارة في الفرع أ. أسماء عاصي، والطالبة علا زايد الطويل ممثلة عن الطلبة الصم في الجامعة.
وأشاد المدير التنفيذي للجمعية الخيرية الإسلامية أ. علي أو عبدو، في كلمته، بدور جامعة القدس المفتوحة في احتضان شرائح الشعب الفلسطيني كافة، شاكراً  الجامعة على تقديمها البرنامج التدريبي الخاص بتطوير المهارات الحاسوبية للطلبة الصم، الذي نفذ خلال شهري آذار ونيسان من العام الجاري.
وركزت جلسات المؤتمر على مواضيع عدة تجاوزت (15) ورقة من أعمال الطلبة في مدارس الجمعية، تركزت حول مشاريع من إبداعات الطلبة الصم وتحديهم للإعاقة، حيث تم عرض نبذة عن الإعاقة السمعية وخصائص الطلبة الصم وأهم الصعوبات والتحديات التي يواجهها الطلبة ذوو الإعاقة السمعية، والواقع الافتراضي وتأثير التكنولوجيا على العلاقات الاجتماعية، ومواضيع أخرى.
وتضمن المؤتمر  قصص نجاح الطلبة الصم، بالإضافة إلى دور جامعة القدس المفتوحة المميز في دعم هذه الفئة ومختلف فئات الإعاقة. ثم عرض فيلم من إنتاج الجامعة حول دورها والخدمات التي تقدمها لطلابها ذوي الإعاقة السمعية، وخرج المؤتمر بتوصيات أهمها: ضرورة رعاية مؤسسات التعليم العالي ودعم هذه المؤتمرات، وتقديم برامج تدريبية مستمرة لذوي الإعاقة، وتنظيم زيارات دورية للجامعات من قبل طلبة المدارس.