جامعة القدس المفتوحة

فرع الوسطى يكرم المتفوقين

نشر بتاريخ: 23-04-2017

 
نظم فرع جامعة القدس المفتوحة في الوسطى، يوم السبت الموافق 22/4/2017م، حفل تكريم أوائل الطلبة والمتفوقين، بحضور نائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة أ. د. جهاد البطش، ومدير الفرع د. عماد نشوان، ومساعد عميد شؤن الطلبة أ. شادي صالح، ومسؤولي مكتب نائب الرئيس لشؤون قطاع غزة، وحشد كبير من المخاتير والشخصيات الاعتبارية، وأهالي الطلبة المتفوقين، وعدد كبير من الطلبة. 
وافتتح الحفل بآيات عطرة من القرآن الكريم، ثم السلام الوطني الفلسطيني، وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء. 
ورحب أ. د. البطش بالحضور، ناقلاً تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وأثنى على الجهود التي سعت وأسهمت في إنجاح هذا الحفل الكريم، مؤكداً أن هذه الجامعة موحدة بشقيها تحت لواء واحد وبرئيس واحد بما يخدم مصلحة الطلبة، كما أثنى على مثابرة الطلبة المتفوقين وسعيهم لتحقيق أقصى درجات العلم في ظل الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشها الشعب الفلسطيني. 
وأبرق أ. د. البطش تعازي رئاسة الجامعة ومواساتها لعائلة الخريجة المغدورة نسرين حسنين، سائلاً الله العلي القدير لأهلها وذويها جميل الصبر والسلوان. 
من جانبه، رحب د. نشوان بالحضور، شاكراً رئاسة الجامعة على ما حققته من تطور واضح ونجاح ملحوظ، موكداً أن الجامعة حققت العديد من الإنجازات خلال الأعوام الماضية وما زالت تعمل جاهدةً على توفير كل الإمكانات اللازمة لدعم المسيرة التعليمية، وتوجه بالشكر لكل من أسهم في دعم الجامعة وإنجاح الحفل. 
 وأشاد أ. صالح بالطلبة المتفوقين، مشيراً إلى أن الجامعة أولت اهتماماً كبيراً بتكريم الطلبة المتفوقين من خلال إقامة حفل يليق بهم، وتوجه إلى الطلبة متمنياً أن يكون هذا التفوق أساساً دائماً للتفوق في جميع مناحي الحياة وأن يكونوا سفراء لهذه الجامعة الغراء. 
وفي كلمة الطلبة المتفوقين، أكدت الطالبة إيمان النزلي أنها وزميلاتها وزملاءها يشعرون بالفخر والاعتزاز كونهم خريجي جامعة القدس المفتوحة، وأشادت بالجامعة وبكادرها التعليمي والإداري وبطلبتها، وعاهدت الله بأن يكونوا أوفياء لهذه الجامعة في علمهم وعملهم. 
وفي الختام وزعت الشهادات التقديرية والدروع على الطلبة المتفوقين وسط فرحة الأهالي والحضور.