جامعة القدس المفتوحة

فرع طوباس ينظم وقفة تضامنية مع الأسرى

نشر بتاريخ: 22-04-2017

نطم مجلس اتحاد الطلبة وحركة الشبيبة الطلابية في فرع جامعة القدس المفتوحة في طوباس وقفة تضامنية مع الاسرى شارك فيها نائب المحافظ احمد احمد اسعد وأمين سر حركة فتح اقليم طوباس محمود صوافطه وممثلون عن المؤسسات الشعبية والرسمية والأجهزة السيادية ومدير فرع طوباس د. سهيل ابو مياله ورئيس مجلس الطلبة أيمن ابو العيله ومنسق الشبيبة الطلابية رامي ابو محسن، والعاملون بالفرع وحشود من الطلبة وعدد من الاسرى المحررين.
وخلال الوقفة أشار مدير فرع طوباس الى أهمية الوقوف الى جانب قضية الأسرى في معركة الأمعاء الخاوية التي يخوضها الأسرى نيابة عنا وعن كل أحرار العالم، وقال ابو مياله ان الجامعة تولي اهتماما بالغا للقضايا الوطنية وعلى رأسها قضية الاسرى ودعا الى تضافر الجهود والى مشاركة واسعة في مختلف الفعاليات التي يتم تنظيمها على مستوى المحافظة. 
وأكد نائب محافظ محافظة طوباس والأغوار الشمالية إلى ان ألقيادة الفلسطينية تعمل على إسناد الأسرى وتقف الى جانبهم حتى تحقيق حلمهم بالحرية والاستقلال، وتحدث الأسعد عن أهمية الأنشطة التي تنظم في الجامعات والمدارس وكافة مؤسسات المجتمع إسنادا لقضية الاسرى، وقال ان التحرك الشعبي يشكل عاملا هاما في إسناد الأسرى ورفع معنوياتهم، ودعا طلبة الجامعة الى المشاركة في مختلف الفعاليات التي يتم تنظيمها نصرة للأسرى.
وخلال كلمه ألقاها الأسير المحرر محمد شاويش المفرج عنه مؤخرا من سجون الاحتلال تحدث عن تجربة الإضراب عن الطعام وعن معاناة الاسرى داخل السجون وقال ان ادارة السجون تعمل على التضييق على الاسرى من خلال إجراءات تعسفية قرر الاسرى الوقوف في وجهها، وقال ان تجربته الاعتقاليه وتجارب كل الاسرى تشير الى انتصار الحق الذي يمثله أسرانا مقابل الة البطش والطغيان التي يمثلها الاحتلال وما يسمى بمصلحة إدارة السجون.
فيما اكد رئيس مجلس اتحاد الطلبة انه سيتم العمل على تنظيم العديد من الأنشطة الداعمة للأسرى ودعا الطلبة الى المشاركة في جميع الفعاليات التي سيتم تنظيمها على مستوى المحافظة وقال ان الشبيبة ومجلس الطلبة سيعملان بالتعاون مع إدارة الجامعة على تكريم ذوي أسرى الجامعة.