جامعة القدس المفتوحة

قلقيلية: ندوة عن مقاطعة البضائع الإسرائيلية

نشر بتاريخ: 15-04-2017

نظمت كلية التنمية الاجتماعية والأسرية في فرع جامعة القدس المفتوحة في قلقيلية بالتعاون مع هيئة التوجيه السياسي والوطني ومجلس اتحاد الطلبة ندوة عن مقاطعة البضائع الإسرائيلية، يوم السبت 15/4/2017 داخل الحرم الجامعية.
وحضر الندوة د. نور الاقرع المساعد الأكاديمي ومدير هيئة التوجيه السياسي والوطني العقيد خالد المدني وأعضاء هيئة التدريس بكلية الخدمة مشرف التدريب الميداني أ. محمد أبو علبة ود. رائد نمر ومجلس اتحاد الطلبة وطلبة التدريبات الميدانية.
وبدأت الندوة بآيات من الذكر الحكيم فالسلام الوطني وقراءة الفاتحة على ونقل د. نور الاقرع تحيات وترحيب السيد رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو مؤكدا أن الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة بحقنا كفلسطينيين وما تسببت به من قتل وتشريد ودمار غير مسبوق وازدياد أعداد الشهداء الأطفال، كان دافعا لانطلاق حملات شعبية على صعيد الأفراد والفصائل لمقاطعة منتجات وبضائع المستوطنات، كونها إحدى ركائز تمويل عمليات الجيش الإسرائيلي العسكرية ضد أبناء شعبنا، مشيرا إلى أن هناك حراكا شعبيا غير مسبوق تجاه المقاطعة، وتبنت العديد من وسائل الإعلام المحلية حملات المقاطعة، مباركا جهود أعضاء هيئة التدريس في كلية الخدمة الاجتماعية ومن خلال التدريبات الميدانية في إبراز وتسليط الضوء على قضايا مجتمعية تلامس احتياجات وهموم الشعب الفلسطيني.
وتم عرض فلم قصير عن حركة مقاطعة الاحتلال BDS وانجازاتها الوطنية في مجال المقاطعة، ثم تحدث العقيد المدني عن أشكال وميزات المقاومة الشعبية السلمية التي تندرج المقاطعة ضمنها وجذورها مبينا أن BDS جذورها فلسطينية وامتداداتها عربية ودولية ومشيرا إلى أن المقاطعة عمل وطني يبدأ من الأسرة والبيت والشارع فالمجتمع والجامعات وهو عمل تراكمي، شاكرا جامعة القدس المفتوحة في قلقيلية على جهودهم في خدمة وطنهم أكاديميا وتوعويا مؤكدا أن هذا الصرح الشامخ في محافظة قلقيلية والذي يحتضن أبنائها ما كان ليكون إلا بجهود المخلصين من أبناء الشعب شاكرا جهود الطلبة المتدربين على اختيارهم لموضوع الندوة الذي يشكل أهم الملفات والقضايا الساخنة في الوقت الراهن.
وفتح أ. أبو علبة المجال أمام استفسارات ونقاشات الحضور