جامعة القدس المفتوحة

طلبة الإعلام في القدس المفتوحة يزورون مدينة الخليل

نشر بتاريخ: 12-04-2017

نظمت كلية الإعلام في فرع جامعة القدس المفتوحة برام الله والبيرة لطلبتها، يوم الأحد الموافق 9/4/2017م، زيارة تعليمية إلى مدينة الخليل، هدفت إلى توثيق التراث الفلسطيني في المدينة بالصور، ورافق الطلبة أ. بلال دوفش أستاذ التصوير في الكلية، وأ. مأمون المصري من فرع رام الله والبيرة.
وبدأ الطلبة زيارتهم بالحرم الإبراهيمي، والتقطوا الصور المختلفة لجوانب الحرم، وإبراز معالم الحصار الإسرائيلي الخانق على الحرم وسياسة الاحتلال بتقسيمه بعد ارتكابه مجزرة بحق المصلين عام 1994م. ثم التقى الطلبة الشيخ حفظي أبو سنينة مدير عام الحرم الإبراهيمي الذي تحدث عن تقسيم الحرم الإبراهيمي، والمجزرة التي ارتكبها اليهودي المتطرف جولدشتاين عام 1994م والمعاناة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني في الدخول إلى الحرم، وأوضح أن في كثير من الأحيان يغلق الحرم أمام المسلمين من أجل ممارسة طقوس خاصة باليهود.
ثم تجول الطلبة في أزقة البلدة القديمة واطلعوا على أشكال التراث الفلسطيني في البناء واللباس والعادات والتقاليد ووثقوها بالصور المتعددة، وهناك قابلوا أهالي البلدة القديمة واستمعوا لشرح مفصل عن الوضع الاقتصادي الصعب الذي تمر به أسواق المدينة من إغلاق مستمر طوال سنوات، وعدم توفر الأمن اللازم لأبنائهم وحياتهم الشخصية بسبب المستوطنات التي تحيط بالحرم وأسواق البلدة القديمة. من ثم انتقل الطلبة إلى مصانع الخزف والزجاج الفني الذي يعد من أهم الصناعات الفلسطينية ومن ركائز التراث الفلسطيني، واطلعوا على كيفية التصنيع من بدايته حتى نهايته موثقين ذلك بالصور.
أنهى الطلبة زيارتهم بالتقاط الصور لمدينة الخليل وأسواقها التراثية التي تدل على عمق العادات والتقاليد الفلسطينية، معبرين عن شكرهم لأهالي المدينة الذين التقوهم خلال الزيارة.
ومن الجدير بالذكر أن الكلية سبق أن نظمت زيارة لعدد من الإذاعات المحلية ولمقر وكالة (معا) الإخبارية ولفضائيتها في مدينة بيت لحم، أوائل الشهر الجاري، وتأتي هذه الزيارات في إطار الاستفادة من التجارب الإعلامية الفلسطينية واكتساب مهارات عملية ميدانية.