جامعة القدس المفتوحة

جنين: لقاء تربوي حول التربية العملية

نشر بتاريخ: 10-04-2017

نظمت كلية العلوم التربوية وفرع جامعة القدس المفتوحة في جنين، يوم أمس السبت الموافق 17/12/2016م، لقاء تربوياً حول التربية العملية، بحضور عميد الكلية د . مجدي زامل، ومدير فرع جنين د. عماد نزال، والمساعد الأكاديمي في فرع جنين أ. محمد الفاري، و منسق التربية العملية في الكلية د. نبيل المغربي، ورئيس قسم التربية الأساسية د. سائد ربايعة، وأعضاء الهيئة التدريسية في كلية العلوم التربوية، والطلبة المسجلين في مقررات التربية العملية.
وافتتح اللقاء د. عماد نزال مرحباً بالضيوف، ناقلاً تحيات أ. د. يونس عمرو رئيس الجامعة، وشاكراً الجميع على حضورهم هذا اللقاء لأهميته للطالب المتدرب، وبين أن محور اللقاء هو التربية العملية التي تهدف إلى إتاحة الفرصة أمام الطالب لتطبيق معظم المفاهيم والمبادئ والنظريات التربوية، تطبيقاً أدائياً على نحو سلوكي في الميدان الحقيقي لهذه المفاهيم والمبادئ.
وتحدث د. مجدي زامل مرحباً بالحضور، شاكراً أعضاء الهيئة التدريسية على جهودهم القيمة في الإشراف على طلبة التربية العملية، وشاكراً الطلبة على التزامهم في التدريب العملي في المدارس التدريبية. ثم أكد اهتمام كلية العلوم التربوية ببرامج إعداد المعلمين ومواكبتها للتطورات الحاصلة في هذا المجال، وبين التجديدات التي أجريت على خطط البرامج والمقررات الدراسية، والتطورات التي حدثت على خطة التدريب العملي للمقررات العملية.
وأكد د. زامل تكامل الأدوار بين العناصر المشرفة على التربية العملية من أعضاء هيئة تدريس، ومعلمين متعاونين، وطلبة متدربين، ومديري مدارس، وعمادة الكلية وإدارة الفرع، الأمر الذي أسهم إيجاباً في تطور التربية العملية وجودة عالية لخريجيها.
وأوضح د. نبيل المغربي، منسق التربية العملية في الكلية، أنه الضرورة تقتضي أن يتم التنسيق بين إدارات فروع الجامعة ومديريات التربية والتعليم لتوضيح أدوار مدير المدرسة والمعلم المتعاون لتوحيد إجراءات تنفيذ التربية العملية ومعاييرها، واختيار المدارس الصفوف المناسبة التي يتدرب فيها طلبة التربية العملية.