رسالة رئيس الجامعة للطلبة
 

يسعدني أن أرحب بكم من خلال زاوية شؤون الطلبة على البوابة الإلكترونية للجامعة، متمنياً لكم حياة جامعية موفقة تتوزع فيها المسؤوليات وتتكامل فيها الجهود، لتستمر المسيرة التي بدأت منذ العام 1980م، حين طلبت منظمة التحرير الفلسطينية من اليونسكو إعداد جدوى لمشروع الجامعة، لتنطلق بأول فروعها ومباشرة خدماتها في العام 1991م، متخذة من القدس الشريف مقراً رئيساً لها، وصولاً إلى (17) فرعاً دراسياً ومركزين دراسيين في مدن الوطن وربوعه، تضم نحو (65,000) من أبنائنا الطلبة، سبقهم أكثر من (70,000) خريج ممن يسهمون في بناء مؤسسات الوطن وتنمية المجتمع مع أقرانهم من أبناء وطننا فلسطين.

فهذه جامعتكم "جامعة القدس المفتوحة" قد تميزت بنظامها التعليمي المتمثل في التعليم المفتوح، وما يوفره من مرونة وتسهيلات، من خلال انتشار مواقع الجامعة في بقاع الوطن كافة، وما تطرحه من تخصصات وبرامج تحاكي حاجات المجتمع ومتطلبات التنمية، فحققت العدالة في التعليم لفئات المجتمع وطبقاته، متغلبة على كل الحواجز والمعوقات، وتؤدي مسؤوليتها المجتمعية بكل ثقة واقتدار.

وتسعى الجامعة إلى تطوير مقدراتها باستمرار، وقد أولت اهتماماً خاصاً بالبيئة الجامعية والأكاديمية، فوفرت مباني مملوكة لها في معظم الفروع وتعمل على توفيرها في باقي الفروع، لتلبي احتياجات الطلبة والعاملين، ضمن إطار نظام الجامعة التعليمي ومتطلباته. وطورت أيضاً خطط البرامج والتخصصات، وحدثت المقررات وطرائق التدريس و التقويم، لتواكب العصر ومستجداته، ولتحسن من جودة مخرجاتها، كي تُعدّ طالباً متميزاً بشخصيته المبادرة والريادية، ومتفاعلاً بإيجابية مع سوق العمل واحتياجاته المتجددة باستمرار.

لقد أنجزت الجامعة الكثير، إلا أن التحديات والاحتياجات تتطلب مزيداً من العطاء والإبداع وتكامل جهود مكونات الجامعة من طلبة وأساتذة وإداريين مع رئاسة الجامعة، لنحافظ على هذه المنجزات التي توّجت بجائزة القرن الذهبية العالمية، تقديراً لالتزام الجامعة بأصول الجودة، والقيادة، واستخدام التكنولوجيا والإبداع.

أعزائي طلبة جامعة القدس المفتوحة، أنتم سياج هذه المؤسسة وغايتها، كونوا على ثقة بأننا دوماً نحرص على توفير الأجواء التربوية والأكاديمية والنفسية الملائمة لكم، فأنتم فرسان الوطن ومعاول البناء، تسمو بكم جامعتكم نحو الأعالي، وترفع من شأن كل منكم بتزويدكم بسلاح العلم والمعرفة، لتخوضوا غمار الحياة بفخر واعتزاز، وكفاءة واقتداء.

أ.د. يونس عمرو
رئيس جامعة القدس المفتوحة